ابحث عن:
محلي
عربي ودولي
اقتصاد
رياضة
آخر تحديث: الثلاثاء، 25 - يوليو - 2017 الساعة 07:38:20م
رئيس المجلس السياسي الأعلى يستقبل وفد أممي رفيع
استقبل الأخ صالح الصماد رئيس المجلس السياسي الأعلى في القصر الجمهوري بصنعاء اليوم بحضور نائب رئيس المجلس الدكتور قاسم لبوزة كل من المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي ديفيد بيزلي، والمدير التنفيذي لمنظمة اليونيسيف انطوني ليك..
الاحتلال الإسرائيلي يزيل البوابات الالكترونية عن مداخل الأقصى وينصب جسورا لتركيب كاميرات
أزالت سلطات الاحتلال الإسرائيلي في ساعة مبكرة من فجر اليوم الثلاثاء، البوابات الإلكترونية من أمام مداخل المسجد الأقصى المبارك، من جهة باب الناظر "المجلس"، وباب الأسباط، وشرعت بتركيب جسور حديدية بالقرب من بوابات المسجد لحمل كاميرات "ذكية" بديلة للبوابات ال
صندوق النقد يتوقع تباطؤ النمو الاقتصادي بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا
وقع صندوق النقد الدولي أن يتباطأ نمو الاقتصاد في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وأفغانستان وباكستان بدرجة كبيرة العام الحالي، قبل أن يتحسن في العام 2018.
الكأس الذهبية لكرة القدم: المكسيك حاملة اللقب تخسر من جامايكا
خسر منتخب المكسيك حامل اللقب من نظيره منتخب جامايكا لكرة القدم بهدف دون رد اليوم في كاليفورنيا ، ضمن دور نصف نهائي الكأس الذهبية 2017 الخاصة بمنطقة الكونكاكاف (أميركا الشمالية والوسطى والبحر الكاريبي).
آخر الأخبار:
صدور كتاب التنكيل "عامان من الردع العسكري للعدوان الامريكي السعودي على اليمن"
رئيس مصلحة الأحوال المدنية يتفقد سير العمل بفرع المصلحة بصنعاء
وزير التخطيط يدشن ورشة لمشروع الإطار الوطني لإحصائيات النوع الإجتماعي
إجتماع يناقش الوضع الوبائي بمحافظة المحويت
اسم المستخدم: كلمة المرور:
  محلي
العشر الأواخر من رمضان فرصة لمضاعفة الحسنات والتقرب إلى الله عز وجل
[17/يونيو/2017]
صنعاء - سبأ:
 جعل الله تعالى العشر الأواخر من رمضان فرصة لمن أحسن في أول الشهر أن يزداد أجرا ولمن قصر أن يستدرك ما فاته ويغتنم هذه الأيام العشر في الطاعات وما يقربه من الله عز وجل.

وللعشر الأواخر من رمضان خصائص عديدة تميزها عن غيرها من الأيام، حيث كان النبي صلى الله عليه وسلم يجتهد في العمل فيها أكثر من غيرها، ففي صحيح مسلم عن عائشة رضي الله عنها " أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يجتهد في العشر الأواخر مالا يجتهد في غيرها " رواه مسلم، وفي الصحيح عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها قالت "كان النبي عليه الصلاة والسلام إذا دخلت العشر أحيا ليله وأيقظ أهله وشد المئزر ".

كما كان صلى الله عليه وآله وسلم يجتهد في رمضان أكثر مما يجتهد في غيره من الليالي والأيام بالعبادات والطاعات، من صلاة واستغفار وذكر وصدقة وقراءة للقرآن، وكان يوقظ أهله فيها للصلاة والذكر حرصا على إغتنام هذه الليالي المباركة بإعتبارها فرصة للعمر وغنيمة لمن وفقه الله عز وجل .

ومن مزايا العشر الأواخر من رمضان أن فيها ليلة خير من ألف شهر " ليلة القدر " التي أنزلت في شأنها سورة وآيات تتلى قال تعالى " إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ {1} وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ {2} لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ {3} تَنَزَّلُ الْمَلائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ {4} سَلامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ {5} سورة القدر آية 1-5 وقال عز وجل " حم (1) وَالْكِتَابِ الْمُبِينِ (2) إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةٍ مُّبَارَكَةٍ ۚ إِنَّا كُنَّا مُنذِرِينَ (3) فِيهَا يُفْرَقُ كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ (4) أَمْرًا مِّنْ عِندِنَا إِنَّا كُنَّا مُرْسِلِينَ (5) رَحْمَةً مِّن رَّبِّكَ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ ".

وفي السنة المطهرة في حديث أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال " من صام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه، ومن قام ليلة القدر إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه" متفق عليه.

ومن مظاهر العشر الأواخر من رمضان الإعتكاف الذي يعد من أسرار صفاء القلب والروح، إذ أن مدار الأعمال على القلب كما في الحديث " ألا وإن في الجسد مضغة، إذا صلحت صلح الجسد كله، وإذا فسدت فسد الجسد كله ألا وهي القلب ".

كما تتميز العشر الأواخر من رمضان بالإكثار من الطاعات والعبادات والذكر وتلاوة القرآن، حيث كان قيام الليل دأب النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه، قالت عائشة : رضي الله عنها : " لا تدع قيام الليل، فإن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان لا يدعه، وكان إذا مرض أو كسل صلى قاعداً ".

وكان عمر بن الخطاب ـ رضي الله عنه ـ يصلي من الليل ما شاء حتى إذا كان نصف الليل أيقظ أهله للصلاة ثم يقول لهم : الصلاة ، الصلاة .. ويتلو هذه الآية : " وَأْمُرْ أَهْلَكَ بِالصَّلاةِ وَاصْطَبِرْ عَلَيْهَا لا نَسْأَلُكَ رِزْقًا نَحْنُ نَرْزُقُكَ وَالْعَاقِبَةُ لِلتَّقْوَى" وكان بن عمر يقرأ هذه الآية " أَمْ مَنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِدًا وَقَائِمًا يَحْذَرُ الآخِرَةَ وَيَرْجُو رَحْمَةَ رَبِّهِ قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لا يَعْلَمُونَ إِنَّمَا يَتَذَكَّرُ أُولُو الأَلْبَابِ ".

ولقيام الليل روحانية خاصة يشعر بها المسلم خلال صلاته وقربه من الله تعالى وفي رمضان لها ميزة خاصة قد لا يجد المرء مثل ذلك في باقي أيام العام.

سبأ
  المزيد من (محلي)
صدور كتاب التنكيل "عامان من الردع العسكري للعدوان الامريكي السعودي على اليمن"
رئيس مصلحة الأحوال المدنية يتفقد سير العمل بفرع المصلحة بصنعاء
وزير التخطيط يدشن ورشة لمشروع الإطار الوطني لإحصائيات النوع الإجتماعي
إجتماع يناقش الوضع الوبائي بمحافظة المحويت
مصرع وإصابة عدد من مرتزقة العدوان بإستهدف تجمعاتهم بمأرب
مناقشة آلية تطوير الخدمات بمستشفيي عمران العام و22مايو بعمران
رئيس الوزراء يرأس إجتماع للجنة العليا للحفاظ على صنعاء القديمة
مجلس النواب يستمع إلى مذكرة إيضاحية بشأن قانون الشراكة بين القطاعين العام والخاص
محافظ إب يفتتح سوقا للباعة المتجولين في خط الثلاتين
رئيس المجلس السياسي الأعلى يستقبل مشائخ وأعيان محافظة البيضاء

العدوان السعودي على اليمن
إستشهاد وإصابة عدد من المواطنين بغارة لطيران العدوان على المخا بتعز
[25/يوليو/2017]
طيران العدوان يشن 67 غارة على المحافظات والمرتزقة يستهدفون المواطنين بالقذائف
[25/يوليو/2017]
طيران العدوان يشن أكثر من 15 غارة على المخا وموزع بتعز
[24/يوليو/2017]
طيران العدوان السعودي يشن 17 غارة على محافظة حجة
[24/يوليو/2017]
طيران العدوان يشن خمس غارات على العاصمة صنعاء
[24/يوليو/2017]